فاطمة إبراهيمي… عالمة عملت على “صنع تقنية” صاروخ فائق يضع الإنسان في المريخ

ابتكرت العالمة فاطمة إبراهيمي، صاروخا اندماجيا جديدا من شأنه أن يوصل الإنسان بسرعة فائقة إلى مسافات بعيدة في الفضاء بوقت قصير.

استطاعت العالمة فاطمة إبراهيمي، العاملة في مختبر “برينستون” لفيزياء البلازما (PPPL) التابع لوزارة الطاقة الأمريكية، ابتكار صاروخ اندماجي فائق السرعة من شأنه أن يأخذ البشر إلى المريخ مستقبلا.

وبحسب صحيفة “ديلي ميل” البريطانية، يستخدم الجهاز الموجود في الصاروخ الجديد المجالات المغناطيسية لإطلاق جزيئات البلازما من مؤخرة الصاروخ ودفع المركبة عبر الفضاء بقوة فائقة.

 

وبحسب المصدر، يساهم ابتكار العالمة بنقل رواد الفضاء إلى الكوكب الأحمر أسرع بعشر مرات من محركات الصواريخ الحالية التي تستخدم الحقول الكهربائية لدفع الجسيمات.

قالت إبراهيمي في تصريحات نقلتها وسائل إعلام أمريكية: “لقد كنت أطهو هذا المفهوم (العلمي) منذ فترة”.

وأضافت “خطرت لي الفكرة في عام 2017 عندما كنت جالسة على سطح السفينة وأفكر في أوجه التشابه بين عادم السيارة وجزيئات العادم عالية السرعة”.

البلازما هي الحالة الساخنة المشحونة للمادة المكونة من إلكترونات حرة ونواة ذرية تمثل 99٪ من الكون المرئي – وهي قادرة على توليد كميات هائلة من الطاقة.

ويعمل العلماء على مدار الساعة لتكرار الاندماج في المختبر على أمل تسخير قوته لإنتاج الكهرباء للصواريخ التي تنتقل عبر الفضاء السحيق، لكن لا تستطيع دوافع البلازما الحالية التي تستخدم المجالات الكهربائية دفع الجسيمات إلا لإنتاج نبضة أو سرعة منخفضة محددة.

وأظهرت عمليات المحاكاة الحاسوبية التي أجريت على أجهزة الكمبيوتر مختبر “برينستون” والمركز الوطني للحوسبة العلمية لبحوث الطاقة في أمريكا، أن مفهوم دافع البلازما الجديد يمكن أن يولد عادمًا بسرعات تصل لمئات الكيلومترات لكل ثانية، وهي أسرع بعشر مرات من محركات الدفع الأخرى.

وقالت إبراهيمي، إن “السفر لمسافات طويلة يستغرق شهورًا أو سنوات لأن الدافع المحدد لمحركات الصواريخ الكيميائية منخفض جدًا”، لكن المفهوم الجديد سيضع الكواكب البعيدة في “متناول أيدي رواد الفضاء”، على حد تعبيرها.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

أحدث الاخبار

ناسا ترصد الشمس باستخدام “الذكاء الصناعي”

تستخدم وكالة الفضاء الأمريكية “ناسا” نوع من “الذكاء الاصطناعى” وهو التعلم الآلي على التلسكوبات الشمسية، بما في ذلك مرصد الطاقة الشمسية الديناميكي (SDO)، الذي تم ..

“ناسا” تمنح شركة “سبيس إكس” عقدا قيمته 178 مليون دولار لإطلاق مهمة “يوروبا كليبر” المتوجه الى قمر المشتري “يوروبا”

منحت إدارة الطيران والفضاء الأميركية “ناسا”، شركة “سبيس إكس” التي يملكها إيلون ماسك عقدا قيمته 178 مليون دولار، لإطلاق أول مهمة لناسا تركز على القمر ..

بعد رصدها -لأول مرة- قبل 40 عاماً ! : حل لغز الأضواء الشمالية لكوكب المشتري

أكد علماء فلك اكتشاف أحد أعظم أسرار كوكب المشتري بعد مرور حوالي 40 عاما من الغموض بسبب اقتراب مسبار فضائي من الكوكب الغامض. ذهل العلماء، ..

بهدف تمكينهم: وكالة الفضاء الأوربية تعتزم ارسال رائد فضاء من ” ذوي الهمم” من اصحاب الاعاقة الجسدية

في 16 فبراير الماضي أعلنت وكالة الفضاء الأوروبية لأول مرة بالنسبة لرحلات الفضاء البشرية في جميع أنحاء العالم، أنها تبحث عن (أفراد) مؤهلين نفسياً ومعرفيًا، ..

علماء يستخدمون تقنية جديدة تساعد على الكشف عن بصمات الحياة عن بُعد

قد يكون هذا علامة فارقة في مسار اكتشاف الحياة على الكواكب الأخرى: يكتشف العلماء تحت قيادة جامعة برن والمركز الوطني للبحوث (NCCR) الخاصية الجزيئية الحيوية ..

أخبار ذات صلة

ناسا ترصد الشمس باستخدام “الذكاء الصناعي”

تستخدم وكالة الفضاء الأمريكية “ناسا” نوع من “الذكاء الاصطناعى” وهو التعلم الآلي على التلسكوبات الشمسية، بما في ذلك مرصد الطاقة الشمسية الديناميكي (SDO)، الذي تم ..

“ناسا” تمنح شركة “سبيس إكس” عقدا قيمته 178 مليون دولار لإطلاق مهمة “يوروبا كليبر” المتوجه الى قمر المشتري “يوروبا”

منحت إدارة الطيران والفضاء الأميركية “ناسا”، شركة “سبيس إكس” التي يملكها إيلون ماسك عقدا قيمته 178 مليون دولار، لإطلاق أول مهمة لناسا تركز على القمر ..

بعد رصدها -لأول مرة- قبل 40 عاماً ! : حل لغز الأضواء الشمالية لكوكب المشتري

أكد علماء فلك اكتشاف أحد أعظم أسرار كوكب المشتري بعد مرور حوالي 40 عاما من الغموض بسبب اقتراب مسبار فضائي من الكوكب الغامض. ذهل العلماء، ..

بهدف تمكينهم: وكالة الفضاء الأوربية تعتزم ارسال رائد فضاء من ” ذوي الهمم” من اصحاب الاعاقة الجسدية

في 16 فبراير الماضي أعلنت وكالة الفضاء الأوروبية لأول مرة بالنسبة لرحلات الفضاء البشرية في جميع أنحاء العالم، أنها تبحث عن (أفراد) مؤهلين نفسياً ومعرفيًا، ..

علماء يستخدمون تقنية جديدة تساعد على الكشف عن بصمات الحياة عن بُعد

قد يكون هذا علامة فارقة في مسار اكتشاف الحياة على الكواكب الأخرى: يكتشف العلماء تحت قيادة جامعة برن والمركز الوطني للبحوث (NCCR) الخاصية الجزيئية الحيوية ..