أمريكية ترسل رماد ابنها إلى الفضاء

يحق لسيدة أمريكية متواضعة الحال تدعى “هيلي توومي” وتقيم في مدينة “أبرون” الواقعة في ولاية ألاباما أن تفاخر اليوم بأنها استطاعت من خلال مثابرتها تنفيذ وصية ابنها والحال أن ما قامت يبدو أمرا عسيرا جدا بالنسبة إلى غير الموسرين أو الذين ليسوا نجوما أو ورثة نجوم.

فهذه السيدة سترسل إلى الفضاء يوم الاثنين المقبل رماد رفاة ابنها الذي انتحر عام 2010 وكان يحلم قبل انتحاره بأن يكون طيارا مميزا في القوات الجوية الأمريكية الأمر الذي كان بالإمكان أن يسهل عليه رغبته الجارفة في الالتحاق بوكالة الفضاء الأمريكية للمشاركة في رحلات تسمح له على الأقل بالدوران حول الأرض وربما تتيح له الانطلاق في رحلة فضائية باتجاه كوكب المريخ وهو كهل أو شيخ.

لقد حرصت والدة هذا الشاب حرصا شديدا على تحقيق جزء من أمنية ابنها. وطرقت أبوابا كثيرة أوصدت في وجهها لمحاولة ذر رماد جثمان ابنها في الجو لأن العملية مكلفة جدا. ولكن الأم الثكلى اهتدت إلى أن وسائل التواصل الاجتماعي قادرة على مساعدتها على تحقيق أمنية ابنها. وهكذا قررت إرسال عينات من رماد الجثمان عبر البريد إلى أشخاص تعرفت إليهم عبر هذه الوسائل في بلدان كثيرة منها الهند وأستراليا. وبلغ عدد هذه العينات 8 مائة عينة وصلت كلها إلى الأشخاص الذين أرسلت إليهم، فأقام كل واحد منهم قداسا للعينة التي تلقاها وأعادها إلى مرسلتها.

ومن خلال هذه الطريقة ذاع صيت السيدة “هيلي تومي” وانهالت عليها العروض لحمل رماد رفاة ابنها إلى الفضاء لنثره في السماء. ولم تجد السيدة أي عناء في العثور على مكان في صاروخ صغير الحجم سيطلق في الفضاء من ولاية “نيومكسيكو” الأمريكية يوم العشرين من شهر أكتوبر-تشرين الأول الجاري.

وكلما سمع المطلعون على وصايا الراغبين في أن يذر رمادهم في السماء أو في البحار بقصة هذه السيدة ، أثنوا على جرأتها وعلى مثابرتها وذكروا من حولهم بأن الذين يرغبون في أن يرمى رمادهم في البحار والمحيطات أو في غابة الأمازون أو غيرها من الأماكن التي ترمز إلى عظمة الطبيعة أو جمالها أو استهدافها إلى مخاطر متعددة كثيرون وأن أعدادهم تزداد يوما بعد آخر.

ولكنهم قليلون أولئك الذين يعرفون أن رغبتهم هذه تنفذ بعد رحيلهم لأسباب متعددة منها كلفة العملية الباهظة. ومن المحظوظين الذين كانوا يعرفون أن وصاياهم بذر رماد أجسادهم في البحار أو المحيطات ستنفذ بعد الموت، تجدر الإشارة إلى الفرنسي بول إميل فيكتور الذي كان عالما متخصصا في مناخ القطبين الشمالي والجنوبي. فقد حصل لأقربائه شرف نثر رماد جثمانه في البحر بعد موته عام 1955. وشاركت البحرية الفرنسية في هذه المراسم الجنائزية الخاصة.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

أحدث الاخبار

مركز الفلك الدولي بأبوظبي ينجح في التقاط صورا جوية من الأقمار الصناعية

أعلن مركز الفلك الدولي عن نجاخ تجربته في التقاط صور جوية مرسلة مباشرة من الأقمار الصناعية، وقال مدير المركز م. محمد شوكت عودة “هناك ثلاثة ..

صورة رمزية

فيديو : اكتشاف كميات من الماء في الجهة المقابلة للأرض من سطح القمر

أعلنت وكالة “ناسا” ولأول مرة، عن وجود ماء على سطح القمر، مما يعني أنه من الممكن الوصول إلى الماء على سطح القمر المواجه للأرض، وليس ..

علماء يصنعون صورة متحركة مركَّبة من عدة صور للثقب الأسود

في إبريل 2019م عرض فريق علمي أول صورة في التاريخ لثقب أسود بتفاصيل دقيقة مذهلة، التقطتها مجموعة ضخمة من التلسكوبات الموزَّعة حول العالم تُدعى «تلسكوب أفق الحدث.» ..

اتفاق روسي – أمريكي على البحث المشترك عن الحياة على كوكب الزهرة

سيبحث المسبار الروسي الأمريكي “Venera-D” عن الحياة في الغلاف الجوي لكوكب الزهرة على خلفية تصريح العلماء الغربيين حول اكتشاف علامة على قابلية الكوكب للسكن هناك. ..

بحث يحمل افتراضات نظريّة عن احتمالية وجود نوع “غريب” من الحياة داخل النجوم

ركز البحث عن حياة خارج الأرض على الكواكب التي يرى العلماء أنها الموطن المحتمل للحياة. وبحسب موقع “مرصد المستقبل” علماء الفيزياء في جامعة سيتي في نيويورك طرحوا ..

أخبار ذات صلة

بحث يحمل افتراضات نظريّة عن احتمالية وجود نوع “غريب” من الحياة داخل النجوم

ركز البحث عن حياة خارج الأرض على الكواكب التي يرى العلماء أنها الموطن المحتمل للحياة. وبحسب موقع “مرصد المستقبل” علماء الفيزياء في جامعة سيتي في نيويورك طرحوا ..

” فيديو ” مغامر أمريكي أوّل ضحايا موضة ” الأرض المسطحة “

لقي الأمريكي مايك هيوز مصرعه عن عمر يناهز 64 عامًا بعد سقوطه من صاروخ محلي الصنع يعمل بالبخار في كاليفورنيا ، وكان ” مايك هيوز” ..

السفر للمريخ قد يتلف أحشاء رواد الفضاء ويهدد حياتهم

أشعة مميتة حتى يطأ البشر سطح المريخ، عليهم أن ينطلقوا في رحلة تتجاوز ميزانيتها تريليون دولار، وقد يتكبد رواد الفضاء تكاليف أعلى، ويدفعون حياتهم ثمنًا لهذه ..

صخرة نيزكية تباع بـ 100 ألف دولار بعد أن اُستخدمت لـسنوات كحاجز للأبواب !

بلغ سعر صخرة كانت تستخدم كحاجز للأبواب لعقود طويلة في مزرعة بميشيغان حوالي 100 ألف دولار، بعد أن توصل باحثون إلى أن أصلها يعود إلى ..

مشروع غير ربحي لتخزين معارف البشر على سطح القمر

تخيل أن تندثر الحياة على سطح الأرض كما ينطفئ لهب الشمعة. أليس جيدًا أن نؤرشف ما وصلنا إليه لِمَن سيأتي بعدنا ؟ تقوم فكرة مؤسسة آرك ..